| 
  • If you are citizen of an European Union member nation, you may not use this service unless you are at least 16 years old.

  • Files spread between Dropbox, Google Drive, Gmail, Slack, and more? Dokkio, a new product from the PBworks team, integrates and organizes them for you. Try it for free today.

View
 

أمراض القلب لدى أطفال اليمن

Page history last edited by Dr.Ahmed Abdulaziz Nouman 7 years, 7 months ago

 

لا نزال نسعى مع الجميع في اليمن من أجل تحقيق ما يمكن تحقيقه" على الرغم من أن الوضع السابق في اليمن وما عايشناه مع كل الجهات الإ أن الأمور أصبحت أكثر تعقيدا وخاصة لما يستحوذ على غالبية الجهات والمرافق التي يمكن ان تخدم رسالتنا من اجل أطفال اليمن.

لما نعيشه اليوم من تعقيدات لم تكون متوقعة خاصة بعد سيطرة الجهات الحزبية في اليمن على مرافق مهمة يمكن أن تسهم بشكل جيد في هذا الأمر , .....

http://msehsr1.pbworks.com/w/file/55415786/MOV%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AC%D8%AA%D9%85%D8%A7%D8%B9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84WNOVICK%D9%85%D8%B9%20MHS1A.3gp

الإجتماع الأول مع الخدمات الطبية التابعة لوزارة الدفاع اليمنية التي لم يصدقوا في الأمر حتى الأن وهناك توثيق أكثر لما يتم من عرقلة ضد إنجاح البرنامج ومساعدة أطفال اليمن  في اللقطاع العسكري أو المدني

 

                مليون صوت فقط من  إجمالي خمسة و عشرين مليون نسمة

               " أهل اليمن أرق قلوبا وألين أفئدة  " صدقت يا حبيبي يا رسول الله عليك الصلاة والسلام 

      قال تــــــــعالــــــــــــى "من أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا "صدق الله العظيم

 يا يمن الحكمة و الإيمان لتنضم معنا من أجل قضية أطفال اليمن مرضى القلب المصابين بالتشوهات الخلقية 

كل ما عليك أن هو أن تضغط على كلمة Accept , ولتدعو ء كل من تحب من اصدقائك وأقاربك نحتاج إلى مليون صوت و داعم لقضيتنا  ليدعو كل واحد منا عشرة اشخاص وكل عشرة يدعوء معه كذلك بالمثل. Yemeni children's heart

 


وا ويح نفسي كم طفل يستجدي ولا مجيب

وا ويح نفسي كم نتغنى

وا ويح نفسي كم نتهناء

وا ويح نفسي كم تهون علينا

دموعهم

آلامهم تعتصر صدورهم

فلنتغنى بدعمهم و وبالتبرع لهم

لكي ننقذ حياة طفل

ربما يغدو طبيبا بارعا

ويرد جميلكم

ليت هناك من يصيغ نداءي أغنية أو

طرب ليستجيب الجميع

وا ويح نفسي كم تهون الدموع الرقراقة

على الخدين حراقة

تلف...ح كل ما بالنفس شواقة

للقاء ربي تواقة

المحب لكم جميعاً المحب لقلب اليمن أطفالها 
 


مرضى القلب وتأسيس جراحة قلب الأطفال في اليمن

 

ما تفسير موقف مستشفى اليمن الدولي الذي طالب مؤسستنا بتدبير تغطية(مبلغ خيالي) وبالدولار الأمريكي  

لعل  الماضي كان فيه ما  يستوجب موقف مغاير  ولكن ماذا عن اليوم , وقد أصبح  الحمل أكبر والمسؤولية أعظم  ليس تجاه أسرة واحدة ولكن  تجاه  مجتمع بأكمله ؟  

تحية إجلال وتقدير للأستاذ القدير شوقي احمد هايل الذي سارع في البداية بالتوجيه للجميع بتسهيل وتذليل كل المعوقات وأن يسخر المستشفى وكل امكانياته  من أجل انجاح هذا البرنامج من أجل خدمة ومساعدة أطفال مرضى القلب اليمنيين في محافظة تعز بل ولكل أطفال اليمن وليس هذا بالجديد عليه أو على مجموعة هايل سعيد أنعم ..  والذي أعقب توجيهه هذا بأن يوقف المستشفى عن قبول البرنامج لم يتوافق مع رغبتهم بان تقدم مؤسستنا مبلغ (  )

نعم اعقب هذا التوجيه بان أتصل برئيس مؤسسة منار العلمية الممثل والمنسق العام في اليمن للمؤسسة العالمية لقلب الأطفال  وأشعره بأنه فعليا قد وجه المدير

الطبي لمستشفاهم بان يرفض البرنامج وانه لا يوجد لديهم الرغبة في المواصلة

مما يؤكد لنا انه كان مبيتا هذا الموقف وكان غرضهم هو استغلال الفرصة وكسب مبالغ خيالية تفوق كل المقاييس والحسبان من خلال عملنا الإنساني والخيري لأطفال   اليمن . ولربما تم قرأت الأحداث  بطريقة  غير مفهومة في حينها فماذا عن اليوم  . ولن نضع علامة سؤال أو استفهام  بعد اليوم ..                                                        :الجدير بالذكر أننا أبدينا حسن النية والمصداقية أملين تفاعل مستشفى اليمن الدولي مع برنامج جراحة قلب الأطفال وتأهيل وتدريب كادر يمني

وانتقل رئيس المؤسسة إلى محافظة تعز  والإجتماع بالمدير الطبي لمستشفى اليمني الدولي بحسب دعوتهم لزيارة المستشفى الذي كان قد نسق للأجتماع بمدير التخطيط سيد ابراهيم المقدم في مجموعة هايل سعيد أنعم, و على أن يتم التعاون واستمرار العمل الخيري بالتعاون مع المؤسسة و المجموعة مع إشراك نقابة الأطباء اليمنيين في محافظة تعز. أن يقوم الجميع ويعملون  من أجل انجاح البرنامج الذي  تشارك فيه المؤسسة العالمية لقلب الأطفال الأمريكية المؤسسة الرائدة في العالم لتأسيس وتنمبة جراحة قلب الأطفال في العالم الثالث. و يعد هذا البرنامج من أفظل البرامج التي تقوم مؤسسة منار العلمية للدراسات والبحوث الصحية في اليمن على تحقيقه و منذ بداية العام 2009م . و ما أن تم عمل اللأزم من قبلنا و قدمنا لهم دراسة كاملة و الكلفة للزيارة الأولى للفريق و ما يمكن ان يعود بالنفع على الجميع  و في المقام الأول المستشفى , إلى ان قامت مؤخراً مجموعة هايل سعيد انعم متمثلة بالمستشفى اليمني الدولي  و الأستاذ القدير رجل الأعمال الخير  شوقي احمد هايل برفض البرنامج ما لم يتم تغطية كل ذلك من قبلنا.  و أن المستشفى لن يتحمل أي تكاليف تذكر و لن يشارك في تكاليف البرنامج المهم أنه من الممكن  أن يقدم ممول بنسبة عشرين بالمئة من إجمالي المبلغ الذي حددوه  أي ضعف الكلفة التي قدمت لهم في الدراسة و البرنامج , و في حالة ماأحضرنا ممول يغطي ثمانين بالمئة من التكاليف الكلية .. فما حاجتنا لهم حينها وبعد كل هذا التعامل و هذا المنطق الغير مفهوم  والذي يتنافى مع أخلاق و تعامل كلأً من مؤسستي منار العلمية و العالمية لقلب الأطفال . مع العلم أننا أشركنا نقابة الأطباء اليمنيين متمثلة بالدكتور عبدالله مرشد  الأهدل الذي لم يدخر أي جهد و نشاط فعال بالتعاون مؤسستنا  ليضاف إلى رصيد انجازه و اهتمام نقابة الأطباء في تعز بصحة الطفل اليمني و العمل على تنمية و تأهيل الكادر الطبي اليمني في هذا المجال , و تعاونه مع مؤسسة منار العلمية للدراسات والبحوث الصحية الممثل والمنسق للمؤسسة العالمية لقلب الأطفال في اليمن . الجدير بالذكر أن : زيارة البروفيسور ويليام نوفيك لليمن أحدى الركائز  الأساسية لأنجاح هذا المشروع هي الزيارة الثانية لليمن خلال هذا العام 2009م .

كما أود أن أشير إلى  أن البروفيسور ويليام نوفيك يتقلد وسام رئيس جمهورية أوكرانيا  تقديراً وعرفانا لما قدمه من خدمات انسانية لأطفال أوكرانيا ويضاف إلى رصيده العلمي والإنساني في نشر جراحة قلب الأطفال في العالم الثالث وتأهيل كادر محلي وهذا هو الوسام الرابع الذي يمنح له من رؤساء دول عرفاناً منهم لما قدمه لأطفال بلادهم وكي يتم من خلال هذا العمل الخيري الذي يقوم به على الدوام وترحاله من بلد إلى أخر ما يجسد الحقيقة الراسخة عن العالم المؤمن برسالته الإنسانية دون النظر إلى أي عامل أخر وخلال فترة وجيزة يمكن أن تغطي هذه المهمة غالبية الأقطار , و أن يتمكن الكادر الطبي المحلي بعدها من أن يقدم الخدمة على أرقى المستويات بعد أن يتم له التدريب واخذ الخبرة باقترانه مع الكوادر العالمية القادمة من أرقى المؤسسات العالمية والجامعات العالمية في أمريكا نسعى بكل جهد ومثابرة  لتحقيق هذا البرنامج في اليمن وعلى وجه الخصوص . مع العلم بأنه كان قد عملنا على التنسيق مع مركز القلب التابع لوزارة الدفاع اليمنية إلأ أن المستشفى متمثل بإدارته أشعرت مؤسستنا  [ ان هناك من يرفض بكل قوة هذا المشروع من داخل وزارة الدفاع اليمنية و قد تم التأكد من قبل الدكتور رئيس مؤسستنا لما يتعلق بهذا الأمر] . و بحضور البروفيسور مؤخراً لليمن تم التيقن من أن وزارة الدفاع اليمنية لا تعير هذا البرنامج الإهتمام رغم ما كانوا قد أبدوه من الترحيب  في البداية ولكنهم عند المباشرة بالتجهيز لفريقنا المؤمل وصوله حينها  وتم بالفعل تجهيزه والعمل على سفره إلى اليمن تم رفضه و بطريقة غير مباشرة نريده ولكن .... !!!!! مما يدعو إلى الشك في المصداقية والتعامل بشفافية وامانة و هم أمام تنفيذ برنامج خيري  لخدمة أطفال اليمن وللكادر الطبي   اليمني .  ..... ما رد د

على لسان الدكتور المشرف على مركز القلب التابع لوزارة الدفاع اليمنية بصنعاء  د.هشام عبده عثمان  و وقوفه المعارض وبشدة  أن  يتم استقبال أي حالة مرضية من الأطفال المدنيين . بل وتكرر هذا لاحقا في اجتماع  لنا مع الأخ مدير عام المستشفى العسكري العميد علي محمد ناجي  وبحضور الدكتور  العميد الوزير رئيس قسم  القلب في مستشفى العسكري حينها  بأن كررها وبطريقة  غريبة لا تبدر من طبيب كيف يعتم استقبال أطفال مدنيين  قالها باللهجة الصنعانية  مع العلم أن أن والده السفير القدير عبده عثمان من أبناء تعز من قدس الزبيرة ولم أعهده أن تحدث بمثل هكذا لهجة أو تعالي على أي إنسان أو عمل أخلاقي و أنساني ...

على كل حال  نعود للتاريخ نفسه  في زيارة الدكتور القدير نوفيك :

 في يوم 21ديسمبر 2009 م : البروفيسور و الجراح العالمي لقلب الأطفال المؤسس والمدير الطبي للمؤسسة العالمية لقلب الأطفال الأمريكية دكتور ويليام مايكل نوفيك

في رحاب مستشفى اليمن الدولي  ليجسد و يواصل رسالته الإنسانية لتأسيس و تنمية جراحة قلب الأطفال في اليمن  ضمن مشوار رسالته التي يقوم بها في معظم دول العالم التي تفنقر لهذا المجال وليخفف من معاناة اطفال العالم المصابين  بأمراض القلب والتشوهات الخلقية والمكتسبة

و من خلال التواصل والعمل المثمر لمؤسسة منار العلمية للدراسات والبحوث الصحية الهادفة إلى تحقيق كل هدف من أهداف إنشأها وفي المفام الأول العمل على تحسين وتحقيق الرعاية الأمثل للطفل اليمني كحق من حقوقه الإنسانية كعماد للمستقبل. وكذلك المساهمة في تنمية المستوى العلمي والأكاديمي الصحي للكادر اليمني لخدمة بلادنا. التواصل مع المنظمات والمؤسسات العالمية الرائدة ذات العلاقة بالجانب الصحي والعلمي والجامعات الدولية .

 

والمنظمات اليمنية والمؤسسات الرائدة الوطنية والعالمية المتمثلة في المستشفى اليمني الدولي نقابة الأطباء اليمنيين وربطها بالمؤسسة العالمية لقلب الأطفال

تلاحم  وترابط بين رواد و أحبة الأطفال في رحاب السعيد واليمن الدولي أطباء من اليمن  وأمريكا لتحقيق الأمل  وقهر الصعوبات

هذا ما كنا نأمل ان يجسد ويستمر بل و ينعكس على أرض الواقع لكنهم لم يستطيعوا المضي قدماً معنا...

 

 

(from right side of photo: Senior Doctors. Abdulkader Hajar,Ahmed Nouman, William Novick, Mohammed Sharaf, Abdullah Alahdal, Tawfek Taresh, Mahmoud Alsafdy,Omar Mostafa )

 

 

للأحداث وما جرى بقية .... كما أننا لم نتوقف وما زلنا نسعى ونأمل التعاون من الجميع رغم كل الأحداث اللأحقة والقادمة فهدفنا خدمة أطفال اليمن  أولاً وأخيراً...

 

 

لماذا يتعمد البعض أن ينكر حق وجهد المؤمنين بالله وبوطنهم وينظرون إلى حاجة المرضى ومعاناتهم قبل أن يفكر بالضغينة والمال قبل واجب رسالته كطبيب  فلندع السياسة ونبتعد عنها إن اردنا النجاح في عملنا الإنساني كأطباء وأن نتوجه إلى العمل الخيري ونفكر فيه ما أردنا إصلاح حال مجتمعنا

د. احمد عبدالعزيز نعمان

 

 

There is nothing more rewarding in life than seeing the smile of a child, that's why we must help children suffering from heart, especially those most in need who do not have the money to undergo surgery. Seeing a child smile after his heart surgery is one of the most satisfying rewards of my work. I'm Veronica, a cardiovascular anesthesiologist in Mexico.  Please donate what you can to the children's in Yemen. 

 

Do you remember when you were a child how good it felt run and play with friends? ... Many children with heart disease can not run and play because they get tired and short of breath ... We must help children with heart disease to play and grow up as a healthy child ... Help the children in Yemen. (Veronica)

 

Have you ever seen a child with congenital heart disease? They deserve a chance to live, donate even a little of what you have, those babies will thank you forever. (Veronica)

Wellcome Doctor Veronica

AND THANK YOU  for your share and special thanks for your group  that i will put the nice photo  here

 

 

 

 

 

 

As we and every one want to provide help to the children around world , we are asking from all persons to support us and to do the right for our future , our hope , our children in Yemen and  every where .

so that and after the visit of the Founder and Medical director of ICHF to Taiz city last december 2009 , where he was with delegate in YIH and due to that ,:

 

 

 

We 'd like to help our Yemeni children with heart diseases but unfortunately there is no chance in this time as there are some steps must to be done  from the side of  YEMEN INTERNATIONAL HOSPITAL  ,and as soon as that will be ready and done all things , sp only then  the ICHF team who will be working and operated the all children with Heart diseases, AND AS IT CLEAR IN THE PROGRAM  where they are will training also the local team of  country ( Yemeni Team ) .

 

so that and to that time will be continue our contact and wishing a good luck for every one of the ICHF  team and hoping for them long long life and as they replaces children's tears to happyness and in the first the GREAT PROFESSOR WILLIAM NOVICK WHO IS STILL NOW IN SEBERIA TO CONTINUE HIS WORKING . THANK YOU

 

 

We are asking and looking for your help , support for Yemeni children's Health future. 

أطفالنا هم مستقبل بلادنا فلنساهم في دعم صحتهم وانقاذ روح واحدة مقابل أي مبلغ يمكنكم القيام به 

ما تقدمه اليوم يجني ثمرته أطفال اليمن 

هذا هو العمل الخير والصدقة الجارية 

فسارع إليه 

رقم الحساب :192169-001

our account bank in IBY ZUBEIRI BRANCH SANA'A:192169-001

 

<a href="/http://free-download-manager.brothersoft.com/">Free Download Manager</a> لتنزيل أسرع وأضمن

 

قريبا جداً تحضر من الولايات المتحدة الأمريكية  المؤسسة العالمية لقلب الأطفال الأمريكية المعروفة والتي لها دور ريادي في نشر وتنمية الجراحة القلبية للأطفال في أكثر من عشرين دولة 

وقد ادخلنا أسم اليمن ضمن هذه القائمة التي نعمل عليها منذ  بداية العام الماضي فقد سعينا جاهدين لتوفير كل المتطلبات وعلى ان يقدم المستشفى التعاون ولديهم المقترح وتم نقاشه في زيارة البروفيسور المؤسس والمدير الطبي للمؤسسة العالمية لقلب الأطفال  عند زيارته الثانية لليمن في تاريخ 21 ديسمبر 2009م والذي تكبد عناء السفر وعلى نفقته الخاصة  في هذه المرة .. ..  فلك الله يا تعــــــــــــــز وما  تحتضنين 

 

لماذا هكذا نرفض أن يقدم الخير ونعمل على قطعه عن اطفال بلادنا لماذا ؟

سؤال يطرح نفسه على كل المهتمين بالعمل الطبي والخيري الإنساني  قالوا هم أصحاب الأيدي البيضاء  لكننا لم نرى سوى قلوب أفواه بيضاء من شدة تشدقها ونهمها لأستغلال الفرصة وامتصاص دم الأطفال الأبرياء ولنا في الحديث بقية وتفاصيل أكثر توضح ما جرى من تعامل من قبلهم لممثل المؤسسة العالمية لقلب الأطفال 

ومهما كانت الأرقام مشفرة أو مخفية فإنه بالأمكان التعرف على  أصحابها  والتيقن من ذلك  فما زال في النفس رمق و في الأوردة دما تسري فلن  نتوانى  عن خدمة اطفال بلادنا ومواصلين الجهد والعمل حتى نحقق  حلمنا في تدريب اطباء يمنيين في جراحة القلب للأطفال 

وان يتم عمل العمليات الجراحية لهم بالمجان فمازال هناك محسنين ومتعاونين معنا ومع أطفال اليمن  وهم كثر كثر وأعظم من شطحات المشفرين  

ل

أقدمتم على بادرة لن تنساها لكم محافظة تعز التي أنتم فيها كالسرطان منتشرين وتتغلغل كل أطرافكم فيها .. ما هكذا كان العهد بكم 

فكيف لو انه طلب منك ان تقوم بالعمل وأن تغطون قيمته كاملاً لعمري لأشعلتموها حرباً ضروساً  ولكن هيهات  هيهات  فلستم لهذا العمل الخيري ومنه في شيء . مهما كانت الأقاويل ان لكم فيه سابق عهد  وانتم تعلمون ان مركز غسيل الكلى في تعز تنظرون إليه بعين شزره  .  

 

Yemen International Hospital Offered to us this letter " if you provide  potenial sponser who will be pay 80% of the cost for the program they also will be offered from their side  another sponser who will be cover 20% , and they will not provide any things in this situation , this is their decision and who help and collebartion with our establishment chariety program in helping " the Yemeni children's heart program"

so that please we looking for sposers and supporter for our program .

for more information see http://www.facebook.com/event.php?eid=417188565161#wall_posts

 

THANKS  FOR VOTING

to vote for our children's heart help  ro to this link

<a href="/http://apps.facebook.com/chasecommunitygiving/charities/484371?src=embed"><imgsrc="http://a0.chase.contextoptional.com/images/support_us.png?1263934269" /></a>

THANKS FOR ALL PERSON VOTING FOR OUR FOUNDATION

AND YOU CAN VOTE MORE TO HELP YEMENI CHILDREN WITH HEART DISEASES

 

PLEASE TRY AGAIN  VOTE FOR INTERNATIONAL CHILDREN'S HEART FOUNDATION

 

WE ASKING And LOOKING FOR HELP TO REPLACE THEIR TEARS AND HOPELESSNESS  TO HAPPY AND HEALTHY

THIS IS NATIONAL DUTY FOR ALL ONE OF US

THANKS FOR THOSE WHO VOTE FOR ICHF

 

 

We are Waiting all to share in this program    نحن بانتظار الجميع  للمشاركة في البرنامج 

Wellcome Aida  do not forget us

Happy berth day to dearest Sandy 

Happy berth day to our Dearest Sandy and to Aida we wish for both of you Happy and more more successful in your live and work and study for Aida Nouman

رجاءً كل الذين ما صوتوا  هناك فرصة

مازالت  صوتوا لصالح المؤسسة العالمية لقلب الأطفال  فارق صوتك يعني إنقاذ حياة طفل

سارع لتشارك وتمنح فرصة الحياة لإنقذ طفل في اليمن  وفي كل بلد تقدم المؤسسة لاعالمية قلب الأطفال  خدماتها

 

 

كما يمكنكم التصويت والمشاركة في دعم المؤسسة العالمية لقلب الأطفال لاتتردد في التواصل معنا حول أي معلومة تود معرفتها حول ذلك

 

 

Chase Community Giving: How it works [HQ]

Get involved with Chase Community Giving! Chase needs you to help decide where we donate $5 million. It’s as simple as search, vote, share. Start now and do something positive for your community.

Length:0:59

http://www.facebook.com/profile.php?v=feed&story_fbid=223880051381&id=1187577147

 

<object width="425" height="344"><param name="movie" value="http://www.youtube.com/v/h0FUzrNzE9g&color1=0xb1b1b1&color2=0xcfcfcf&hl=en_US&feature=player_embedded&fs=1"></param><param name="allowFullScreen" value="true"></param><param name="allowScriptAccess" value="always"></param><embed src="http://www.youtube.com/v/h0FUzrNzE9g&color1=0xb1b1b1&color2=0xcfcfcf&hl=en_US&feature=player_embedded&fs=1" type="application/x-shockwave-flash" allowfullscreen="true" allowScriptAccess="always" width="425" height="344"></embed></object> 

<a name="fb_share" type="button_count" href="/http://www.facebook.com/sharer.php">Share</a><scriptsrc="http://static.ak.fbcdn.net/connect.php/js/FB.Share" type="text/javascript"></script>

 

هل تعلم أن الكثيرين ممن يقومون بعملهم ولا نعرف عنهم شيء سوى أنهم يعملون بكل صمت, إنهم في مركز غسيل الكلى بهيئة مستشفى الثورة بتعز؟

 فماذا  عنك هل تعرف ما الذي تقدمه لبلادك ولنفسك؟ 

كذلك أطفال مرضى القلب لماذا عليهم أن يقطعوا أكثر من ثلاثمية كيلو متر حتى يمنحوا الفتات أو المعاناة دون جدوى؟

الحل بين يديك فشارك معنا في البرنامج الأول في تاريخ اليمن والذي تساهم فيه المؤسسة العالمية لقلب الأطفال الأمريكية الناشطة في أكثر من 24 بلداً حول العالم حتى الأن واليمن لأول مرة تدخل ضن القئمة الخالية من تلاعبات وأي محسوبية فقط الطفل المحتاج يتوجه إلى المستشفى ليتم عمل اللأزم له.

وفي نفس المحافظة.

يتم تدريب الأطباء اليمنيين في نفس المستشفى وتحت إشراف جراحين المؤسسة العالمية لقلب الأطفال الأمريكية , إنهم يجوبون العالم لنشر هذا المجال من العلم .

ليس يقصدون من وراء هذا سوى تطوير هذا العلم ونشر وتنمية جراحة قلب الأطفال في العالم. نعم مشاركة الجميع واجب ديني وأخلاقي وإنساني  فلنسارع جميعنا إلى ذلك 

ICHF  و MSEHSR بدء الحملة الوطنية لجراحة قلب الأطفال في اليمن بالتعاون مع ال  

 

ما الفرق بين عالما مؤمن و عالما غير مؤمن

"  قال الله تعالى " إنما يخشى الله من عباده العلماء" صدق الله العظيم

 


Comments (1)

Dr.Ahmed Abdulaziz Nouman said

at 1:26 am on May 16, 2012

ستبقى أحلامنا ومساعينا معا و دون كلل أو ملل حتى نحقق ما تصبو إليه نفوسنا لخدمة وطننا وأطفال اليمن

You don't have permission to comment on this page.